لسفارة الفرنسية بالجزائر تعلّق لأول مرة على ”الاجتماع السري“

0

نفت السفارة الفرنسية في الجزائر، اليوم الإثنين، مشاركتها في اجتماع ضم شقيق الرئيس المستقيل عبدالعزيز بوتفليقة وكبار القادة في منظومة حكمه، بحسب تسريبات وسائل إعلام محلية.

وقالت السفارة الفرنسية في أول تعليق على ”الاجتماع السرّي“ الذي جمع بعض رموز نظام بوتفليقة، إنها ”صدمت للغاية من الأخبار المتداولة، مؤكدة أنها لا تجرؤ على الإضرار بمصالح الجزائر وشعبها“.

وأضافت الهيئة الدبلوماسية في بيان، نشرته صحيفة ”لكسبريسيون“ الناطقة باللغة الفرنسية، أن ”فرنسا تحترم سيادة الجزائر وشعبها الصديق، وأنها لا تتدخل في شؤونها الداخلية وليس لديها إرادة للقيام بذلك“.

Share.

Leave A Reply