الرجاء يتخذ قراره بخصوص مباراة الدفاع الجديدي

0

أعلن فريق الرجاء الرياضي لكرة القدم، عن إستحالة إجراء المباراة ضد نادي الدفاع الحسني الجديدي يوم 7 يناير 2020

مؤكدا أن النادي الأخضر يبقى رهن إشارة العصبة الاحترافية لايجاد حل مناسب لهذه الوضعية

نادي الرجاء الرياضي يتخذ قراره بخصوص برمجة لقاء نادي الدفاع الحسني الجديد بتطبيقا لمقتضيات المواد 16 و 21 من قانون مسابقات الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التي تعتمد مسابقة كأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس للأندية الأبطال العرب

كمسابقة رسمية و تلزم العصبة الاحترافية باحترام اجل 3 ايام كاملة بين اللقاء الدولي و اللقاء المؤجل،بادر نادي الرجاء الرياضي الى مراسلة العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية بتواريخ 21 دجنبر 2019 و 26 دجنبر 2019 و 4 يناير 2020 من اجل المطالبة بتاجيل لقاء الدفاع الحسني الجديدي المبرمج بتاريخ 7 يناير 2020

و مع التذكير ان البعثة الرياضية المكونة من لاعبين و طاقم تقني و اداري و طبي تتواجد حاليا بالجزائر للاستعداد للقاء مهم برسم منافسات كاس عصبة الأبطال يوم 10 يناير 2020 بمدينة تيزي اوزو الجزائرية، اي 5 ايام بعد خوض لقاء ذهاب كاس صاحب الجلالة الملك محمد السادس للأندية الابطال العرب في مواجهة نادي مولودية الجزائر بمدينة البليدة الجزائرية

و نظرا لتوصل نادي الرجاء الرياضي يوم 6 يناير 2020, اي 24 ساعة قبل تاريخ اللقاء، بقرارين نهائيين متناقضين للعصبة الاحترافية، الاول يؤجل اللقاء إلى 7 فبراير 2020 و الثاني الذي يشير إلى تاريخ 7 يناير 2020

و اعتبارا لتضارب قرارات العصبة الاحترافية و تناقضها مع التأخر في الجواب، يعلن نادي الرجاء الرياضي عن إستحالة اجراء المقابلة ضد نادي الدفاع الحسني الجديدي يوم 7 يناير 2020

و ان نادي الرجاء الرياضي، الوفي لقيمه و المتشبت بالمؤسسات الرياضية الساهرة على الشأن الكروي بالمغرب، يبقى رهن إشارة العصبة الاحترافية لايجاد حل مناسب لهذه الوضعية

Share.

Leave A Reply