البرلماني عمر بلافريج يستفز زملائه بعبارة “أنا ماشي بهيمة” و ” لي فيه الفز كايقفز”

0

عمت ضجة على مواقع التواصل الإجتماعي و كذلك البرلمان، بسبب عبارة نطق بها “عمر بلافريج” خلال مناقشة الجزء الثاني من مشروع قانون مالية سنة 2020.

كانت العبارة هي ” أنا ماشي بهيمة” التي جاءت في مداخل للنائب البرلماني عن “فيدرالية اليسار الديمقراطي”، عمر بلافريج، وذلك تعليقا على التصويت على المادة 9 التي لا تلزم الآمرين بالصرف بتنفيذ الأحكام القضائية إلا في حدود الامكانات المتاحة بميزانياتهم، وإذا أدرجت النفقة في اعتمادات تبين أنها غير كافية. 

بلافريج قال إن رئيس لجنة المالية، عبد الله بوانو، وفي ساعة متأخر من الليل خلال مناقشة مشروع القانون المذكور بلجنة المالية بمجلس النواب، جاء وقرأ عليهم ورقة بكون الفرق البرلمانية توافقت حول التصويت لصالح المادة 9، دون أن يقدم أي تفسير لذلك”.

وأضاف البرلماني المذكور، “أنا مشي بهيمة باش نصوت على أي حاجى بلا منقراه”، الأمر الذي استفز زملائه الذين صوتوا دون قراءت أسباب تصويتهم، واعتبروا أن بلافريج يعنيهم هم بوصف “البهيمة”، مما أثار موجة من الصراخ والمطالبة بسحب النائب البرلماني لكلامه، وهو ما كان فعلا.، قبل ان يضيف “لي فيه الفز كيقفز”.

Share.

Leave A Reply