أطلق شاب أشرف شناني حملة للتبرع بالاعضاء بعد وفاته .

0

أطلق شاب أشرف شناني  مغربي يبلغ من العمر 21 عاما، حملة إنسانية للتبرع بالأعضاء بعد الوفاة تحت شعار “اللهم فبنادم ولا فالدود”، وذلك بعد أيام قليلة من إعلانه عن تبرعه بأعضائه بعد الوفاة

كنت محتارا بين أن يظل الأمر سرا أو أن أشهره، فارتأيت أخيرا لنشر هذه التدوينة ليس بغرض الرياء والله شاهد على ما أقول، لكن بهدف التأثير و تسليط الضوء على هذه المسألة من أجل زيادة الوعي بأهمية ترسيخ ثقافة التبرع بالأعضاء البشرية خصوصا في صفوف الشباب، حيث أتمنى أن تكون هذه التدوينة مشجعة للقيام بهذه الخطوة الإنسانية التي لن تكلفنا شيئا بقدر ما ستنقذ حياة الكثيرين
هذه دعوة للأصدقاء والمهتمين بهذا الموضوع من أجل العمل على حملة فايسبوكية يكون الهدف منها إقناع الشباب وتشجيعهم على الإقدام بهذه الخطوة
#اللهم_فبنادم_ولا_فالدود

Share.

Leave A Reply